جديد أعمالنا - البرنامج التلفزيوني { الإحسان } - ويمكنم مشاهدته من خلال هذا الموقع أو من خلال قناتنا على اليوتيوب ( فضيلة الشيخ أسعد الكحيل - البرامج الدينية التلفزيونية )

للتواصل زوروا صفحنا  : https://web.facebook.com/AreejQuran/?ref=bookmarks

الطب والغذاء :: أنواع العسل

أنواع العسل

بسم الله الرحمن الرحيم

بسم الله الرحمن الرحيم
((وَمَا آَتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا ))َ
الحمد لله بما حمد به نفسه في كتابه ونستعين الله ونستمده ونستكفيه فإن في يده مفتاح هذا الباب فاللهم عونك وتيسرك والصلاة والسلام على سيدنا محمد خير ربيعة ومضر وعلى آله وصحبه الميامين الدرر ... وبعد

 

بعد دراسات طويلة على أنواع العسل تبين أن أفضل أنواع العسل هو العسل الحبلي حيث تقوم ‏النحلات ‏بصنع الخلايا ووضعها في أماكن خاصة من الجبال‏....

 
 

بعد دراسات طويلة على أنواع العسل تبين أن أفضل أنواع العسل هو العسل الحبلي حيث تقوم ‏النحلات بصنع الخلايا ووضعها في أماكن خاصة من الجبال، وهذا النوع من أنواع العسل يملك طاقة ‏شفائية عالية جداً.


رجل يتسلق جبلاً ليجمع العسل.. حيث يعتبر عسل الجبل من أنقى وأفضل أنواع العسل وأكثرها شفاء.. لاحتوائه على مواد تقوي نظام المناعة لدى الإنسان.

أما العسل الذي تصنعه بعض النحلات وتتخذ من الشجر مساكن لها فيأتي في ‏الدرجة الثانية من حيث الجودة والفاعلية.‏



عسل الشجر يأتي في المرتبة الثانية من حيث الجودة واحتوائه مواد شفائية



هذه مجموعة من النحلات قررت إنشاء بيت وخلايا لها ومصنعاً لإنتاج العسل على هذه الشجرة.. سبحان الله!

النوع الثالث والأخير هو ما يقوم البشر بتربيته وترتيب أماكن خاصة يتجمع فيها النحل وينتج العسل ‏ويضعه ضمن الخلايا التي يبنيها على هذه الأماكن، وهذا النوع أقل جودة من سابقيه.
فالحقيقة ‏العلمية تؤكد أن أفضل أنواع العسل هو العسل الجبلي، يليه العسل المستخرج من الشجر وأخيراً عسل ‏المناحل التي يقوم بصنعها البشر.. ‏


لقد أكرم الله الإنسان وعلمه طريقة لجميع العسل وتربية النحل أكثر يسراً لأن الكميةالتي ينتجها نحل الجبل ونحل الشجر غير كافية للإنسان.. من الذي أخضع هذه النحلة لمشيئة الإنسان؟
أليس هو الله عز وجل !

هذا الترتيب جاء مطابقاً للآية الكريمة التي يقول فيها تعالى:
(وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ ‏الْجِبَالِ بُيُوتًا وَمِنَ الشَّجَرِ وَمِمَّا يَعْرِشُونَ) [النحل: 68].
فانظر أخي الحبيب كيف رتب الله هذه الأنواع حسب قوتها الشفائية: الجبل أولاً (
تَّخِذِي مِنَ ‏الْجِبَالِ بُيُوتًا) ثم الشجر ثانياً (وَمِنَ الشَّجَرِ) وأخيراً ما يصنعه الإنسان (وَمِمَّا يَعْرِشُونَ)... سبحان الله!
قال الطبري: (وَمِمَّا يَعْرِشُونَ) أي مما يبنون ‏من السقوف، فرفعوها بالبناء.
فمن أنبأ وأصدق من سيدنا  محمد رسول الله صل الله عليه وسلم بهذه الحقيقة العلمية؟

ــــــــــــ

بقلم  الشيماء



جميع الحقوق محفوظة - المركز الألماني السوري لأبحاث الطب البديل - 2020